المشكاة للتربية و التعليم
أهلا بك زائرنا الكريم
حللت أهلا و وطئت سهلا
ـــــــــــ 0 0 0 ـــــــــــ
المنتدى يدعوك للتسجيل مع أعضائه
لتكون واحدا منا و فينا
ـــــــــــ 0 0 0 ــــــــــــ
ساهم بما تراه يخدم التربية و التعليم
التسجيل و تفعله لا يأخذان منك إلا دقائق قصيرة جدا

المشكاة للتربية و التعليم

منتدى يعنى بكل ما من شأنه أن يخدم التربية و التعليم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الخط متوسط بالفرنسية الكتاب المدرسي الموقع مذكرات دروس ملخص الأولى الرياضيات الكتابة تعلم الآلي فيزياء الثاني الإعلام اللغة لتلاميذ تمارين الثالثة كراس الفيزياء للسنة حلول السنة
المواضيع الأخيرة
» ملخص جميع دروس السنة الثالثة متوسط علوم فيزيائية وتكنولوجية الجيل الثاني 2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:10 من طرف Admin

» حلول جميع تمارين الكتاب المدرسي للسنة الثالثة متوسط الجيل الثاني علوم فيزيائية وتكنولوجية2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:10 من طرف Admin

» جميع مذكرات العلوم الفيزيائية ثالثة متوسط ـ الجيل الثاني 2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:09 من طرف Admin

» ملخص جميع دروس السنة الثانية متوسط علوم فيزيائية وتكنولوجية الجيل الثاني 2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:05 من طرف Admin

» حلول جميع تمارين الكتاب المدرسي للسنة الثانية متوسط الجيل الثاني علوم فيزيائية وتكنولوجية2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:04 من طرف Admin

» جميع مذكرات العلوم الفيزيائية ثانية متوسط ـ الجيل الثاني 2018/2019
الأحد 23 سبتمبر 2018, 00:02 من طرف Admin

» الحصتان 4 و5 : النموذج المبسط للذرة ـ النواقل والعوازل الكهربائية 4متوسط 2018
الجمعة 14 سبتمبر 2018, 18:23 من طرف Admin

» بطاقات التقييم التشخيصي والتوازيع السنوية لمادة العلوم الفيزيائية والتكنولوجية ولجميع المستويات ، بالصيغتين Word + Pdf للسنة الدراسية 2018 ـ 2019
السبت 08 سبتمبر 2018, 16:49 من طرف Admin

» حقيبة مادة المعلوماتية للتعليم المتوسط 1و2و3و4 متوسط
السبت 08 سبتمبر 2018, 01:15 من طرف Admin

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



تصويت
عناوين الصحف العالمية باللغة العربية
الخميس 30 يناير 2014, 21:40 من طرف Admin


تعاليق: 0
تصفح الجرائد الوطنية الجزائرية
السبت 29 يونيو 2013, 16:26 من طرف Admin
تصفح الجرائد الجزائرية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عناوين كل الصحف الوطنية الجزائرية


تعاليق: 0
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1641 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Omabdelhadi فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1644 مساهمة في هذا المنتدى في 1356 موضوع
ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 الشبهات في التشريع الإسلامي وموقف المسلم منها​

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1435
تاريخ التسجيل : 27/11/2012

مُساهمةموضوع: الشبهات في التشريع الإسلامي وموقف المسلم منها​   الثلاثاء 30 سبتمبر 2014, 20:25


اقتباس :
الدرس الأول:

الشبهات في التشريع الإسلامي وموقف المسلم منها
نص الحديث:
عن أبي عبد الله النعمان بن بشير رضي الله عنهما قال: 
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( إِنَّ الحَلَالَ بَيِّنٌ وَإنَّ الحَرَامَ بَيِّنٌ وَبَيْنَهُمَا أُمُورٌ مُشْتَبَهَاتٌ لَا يَعْلَمُهُنَّ كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ فَمَنِ اِتَّقَى الشُّبُهَاتِ فَقَدْ اِسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ وَعِرْضِهِ وِمِنْ وَقَعَ فِي الشُّبُهَاتِ وَقَعَ فِي الحَرَامِ كَالرَّاعِي يَرْعَى حَوْلَ الحِمَى يُوشِكُ أَنْ يَقَعَ فِيهِ، أَلَا وَإِنَّ لِكُلِّ مَلِكٍ حِمَى أَلَا وَإِنَّ حِمَى اللهِ مَحَارِمُهُ أَلَا وَإِنَّ فِي الجَسَدِ مُضْغَةٌ إِذَا صَلُحَتْ صَلُحَ الجَسَدُ كُلُّهُ وَإِذَا فَسَدَتْ فَسَدَ الجَسَدُ كُلُّهُ أَلَا وَهِيَ القَلْبُ ).

متفق عليه. 
ترجمة راوي الحديث:
هو النعمان بن بشير بن سعد الأنصاري الخزرجي، المكنى بأبي عبد الله وهو أول مولود للأنصار في الإسلام، ولد بعد الهجرة بأربعة أشهر. تولى قضاء الشام، ثم استعمله معاوية رضي الله عنه على الكوفة، وكان من الخطباء المشاهير، روى عن النبي صلى الله عليه وسلم 114 حديثا، اتفق البخاري ومسلم على خمسة منها، وانفرد البخاري بحديث، ومسلم بأربعة. قتل رحمه الله سنة 64 هـ، ودفن هناك. 
شرح الألفاظ:
ـ الحلال: المأذون فيه. 
ـ بيّن: واضح وجلي.
ـ الحرام: الممنوع. 
ـ أمور: شؤون وأحوال.
ـ مشتبهات: المشتبه هو الخفي أمره. 
ـ اتقى: حذر واتخذ الوقاية مما يضر. 
ـ استبرأ: طلب البراءة والعصمة. 
ـ العرض: هو موضع المدح والذم من الإنسان. 
ـ الحمى: هو المكان الممنوع على غير مالكه. 
ـ مضغة: القطعة بقدر ما يمضغ. 
ـ القلب: هو اللب، ويطلق على العقل.

المعنى الإجمالي:
ذكر الحديث أنّ الحلال بيّن واضح إذ هو ما أذن الشارع في فعله بنص في القرآن أو في السنة النبوية، وكذلك الحرام واضح لأنه ما منع القرآن فعله أو الحديث النبوي، وبعبارة أخرى الحلال هو الطيب النافع والحرام هو الخبيث الضار، قال الله تعالى: ( وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الخَبَائِثَ ) الأعراف 157.
وبيْن الحلال والحرام أمور خفية مشتبهة لا يعلم أمرها كثير من الناس، مثال ذلك: أن يرسل شخص كلبه للصيد ويسمى عند الإرسال، ويجد عند الصيد كلبا آخر لم يسم عليه، ولا يدري أيهما الذي صاد، فإنه يترك الأكل منه. وقد روى البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بتمرة ساقطة فقال: ( لولا أن تكون صدقة لأكلتها )، وهذا الترك في الإسلام يسمى الورع.
والشبهة ثلاثة أنواع:
ـ شبهة الفاعل: وهي الشك في صاحب الفعل، كالذي يأخذ مال شريكه لا يُعَدّ سارقا.
ـ شبهة المحل: وهي الشك في مكان الفعل، كالذي يأخذ المال من البيت المفتوح لا يعد سارقا لأن المكان يشترط أن يكون مغلقا.
ـ شبهة في الحكم: وهي الشك في حكم الفعل أهو حلال أم حرام، كمثال الصيد الذي ذكرناه سابقا.
وقد أرشد الحديث إلى ترك الشبهات لأنّ في ذلك طلب البراءة والسلامة للدين بالتحرز من المعصية، وللعرض فلا يتهم صاحبه بالمعاصي وانتهاك الحرمات. لأن الذي يقع في الشبهات ـ وعدّ بعض العلماء المكروه من الشبهات ـ كاد يواقع الحرام البيّن، فالشبهات وقاية دون الحرام ومن تجنبها كان في مأمن، كالمثال الذي ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث.
ثم أخبر الحديث أن في الجسد مضغة وهي القلب أو العقل، قال الله تعالى: ( أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا )سورة الحج الآية 46. بها صلاح الجسد كله إذا صلحت، وفسادها فسادٌ له. فالعقل هو رئيس الجسد، إذا عوّده صاحبه التفكير المستقيم، والحكم الصحيح سوف يقوده إلى الخير والابتعاد عن الشر والفساد، ثم تطيب الحياة وتنتظم الأعمال. أما إذا أهمله ولم يغذه بالنظر والبحث أنّى للجسد أن يستقيم.
ما يستفاد من الحديث:
ـ الحديث يحذرنا من الشبهات، والوقوف في مواقف الريب، ويدعونا إلى الاحتراس وبعد النظر، ويحضنا على تخليص الدين من الشوائب. وإبعاد العرض من المثالب، بتجنب أسبابها.
ـ ويدعونا الحديث إلى تنمية العقل، وترقية التفكير لتكون الأعمال صحيحة، والعاقبة حسنة.
ـ الحلال هو ما أحله الله وحده، وهو الطيب النافع لكل بني الإنسان. والحرام هو ما حرمه الله وحده، وهو الخبيث الضار لكل إنسان.
أسئلة المناقشة:
1 ـ ما معنى الحلال والحرام ؟ واذكر أمثلة لكل ذلك.
2 ـ ما هي أنواع الشبهات ؟ ولماذا الأفضل تجنب الشبهات ؟
3 ـ من له حق التشريع، وما الدليل في ذلك ؟
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://djam.yoo7.com
 
الشبهات في التشريع الإسلامي وموقف المسلم منها​
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المشكاة للتربية و التعليم :: منتدى التعليم الثانوي :: رياض التعليم الثانوي :: قسم العلوم الإسلامية-
انتقل الى: